الاكثر قراءه
 
الصفحه الرئيسيه | اجعلنا صفحتك الرئيسيه | أضفنا الى المفضله
بحث
 

مقالات

ترتيب:  title [العنوان]  author   date [التاريخ]  down up

يوليو 06,2018  بقلم

ثواني «جريمةِ المنام» الضائعة ... نزيه أبو عفش


imageوإذْ لم يكنْ في الإيوانِ أحدٌ سوانا، بادَرني «بطرس» بالسؤال: ألَكَ قلبٌ قويّْ؟ قلتُ: أظنّ. أظنُ وآمل. قالَ: فإذنْ، الليلةَ ستَقتلُ «لي» أخانا العزيزَ المسيح. رآني بُـهِتُّ. فقال على الفور: كنتُ أعرفُ أنّ لكَ قلباَ ضعيفاً كقلبِ أبيك. أنتم سلالةُ خَوّافين، جبناءَ، خائري القلوبِ والأَدمغةْ. ولا أملَ يُرجى منكم حتى لذبحِ «مسيحٍ» نائمٍ في عُشِّ يمامةْ. حسنا! لا تَجزعْ يا صغيري ولا يَهـلَعْ قلبُك! سأقتلُهُ أنا بيدَيّ. أَدرتُ له ظهري، وتـَهَـيّأتُ لمغادرةِ القلعة (الحقيقةُ أنني غادرتُ الحلمَ نهائيّاً، وألْفيتُ نفسي قبالَةَ النهار/ النهارِ الحقيقيّ). .. لا أعرفُ، ولا تُفيدُني في شيءٍ معرفةُ: أينَ مضى «بطرس»؟ وما الذي يمكن أنْ يكونَ قد فعلهُ ... [التفاصيل]


يوليو 03,2018  بقلم

وداعاً فليتسيا لانغر .... وداعاً نصيرة الأسرى في سجون الاحتلال .. كمال مقبول*


imageفليتسيا لانجر صاحبة كتابي؛ بأم عيني و اولئك اخوتي .. لطالما حوربا  وصودرا أيضا   المحامية اليهودية والناشطة الحقوقية الشيوعية التي عرفها الأسرى في سجون الاحتلال التي دافعت عنهم وغالباً مجاناً او بأجر رمزي. كانت محاميتي عندما اعتقلت عام ٧٣، وما زلت أتذكرها عندما قابلتني في سجن نابلس وتبرّعت بالدفاع عني مجاناً. المحامية لانجر ولدت في 9 كانون الأول في 1930 في تارنوف ببولونيا وتحمل الجنسية الألمانية دافعت عن حقوق الإنسان ومعروفة بدفاعها عن الفلسطينيين المعانين من القمع السياسي في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة. كما أنها مؤلفة للعديد من الكتب التي تفضح انتهاكات حقوق الإنسان على أيدي سلطات الاحتلال الإسرائيلية. في كتبها تنقل ... [التفاصيل]